اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

«التربية» احتفلت أمس برفع العلم على مبانيها الأثري: تعزيز قيم الولاء والمواطنة في نفوس الطلبة

30 يناير، 2018

غادة فرحات اكد وكيل وزارة التربية د. هيثم الاثري حرص الوزارة على الانتهاء من تسكين جميع الوظائف الاشرافية في أسرع وقت ممكن، لاسيما في إدارة التنسيق والتعليم الخاص، قائلا ننتظر حالياً اعتماد الشروط من قبل ديوان الخدمة المدنية تمهيداً للاعلان عنها بشكل رسمي وفق الشروط الجديدة. واشار الاثري في تصريح للصحافيين خلال حضوره امس احتفال وزارة التربية برفع العلم على مبنى الوزارة، وذلك تزامنا مع رفع العلم في قصر بيان ايذاناً ببدء مراسم الاحتفال بالأعياد الوطنية وتولي سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مقاليد الحكم، الى ان نتائج الفصل الدراسي الأول طبيعية ونسبة النجاح مثلها كالمعتادة في كل عام والفروقات بسيطة جداً ودون تغيير كبير. وشدد على أن قرار الغش الأخير تم اعتماده بشكل رسمي ونافذ كما هو وسيتم تطبيقه كذلك نهاية العام الدراسي الحالي، مبينا ان جمعية المعلمين كانت لها وجهة نظر وهي مقدرة بالنسبة للوزارة ولكننا نرى بأنه لابد من وجود نوع من التشدد والمحاسبة فيما يتعلق بهذه الأمور، وخلال الفترة المقبلة سيكون هناك تفصيل أكبر لحالات الغش والتي سيترتب عليها الحرمان، مضيفا بقوله: نود أن ننبه أبناءنا الطلبة أن هذه المسألة لن يتم التساهل فيها نهائياً، وممكن ان يضحي المتعلم بمستقبله بمجرد الغش في مادة واحدة ليحرم من جميع المواد. وحول منهج الكفايات وإمكانية تعديله، قال الأثري لابد ان نعطي التجربة حقها في التطبيق بالواقع العملي، واذا كانت هناك سلبيات وان كانت متوقعة سنقوم برصدها ومعالجتها خلال الفترة المقبلة. وبخصوص استعدادات الوزارة للفصل الدراسي الثاني الذي انطلق قبل 3 أيام، قال الأثري انها تمت على ما يرام ووفق الخطة الموضوعة حيث أكدنا على وصول الكتب في موعدها لجميع المدارس، ودخلت مدارس جديدة الخدمة وافتتحت رسميا في منطقة جابر الأحمد ومدينة صباح الاحمد السكنية، وتأكدنا من توافر جميع الوسائل اللازمة لافتتاح هذه المدارس سواء من الهيئة التعليمية أو الأثاث. وبشأن الاحتفالية قال الاثري: نفخر بالمشاركة في مراسم رفع العلم لاسيما وان هذه المناسبة تأتي تزامناً مع الذكرى الثانية عشرة لتولي سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد مقاليد الحكم في البلاد، ونقدم اسمى التبريكات لحضرته وولي عهده الأمين والحكومة والشعب الكويتي بهذه المناسبة، متمنين المزيد من التقدم والازدهار والتطور للكويت في ظل القيادة السياسية الحالية. وتقدم الوكيل الأثري في الختام لجميع العاملين في وزارة التربية سواء من أعضاء الهيئة التعليمية أو الادارية بأطيب التبريكات والتهاني، مؤكدا أهمية الاحتفال بها لما لها من أثر إيجابي في نفوس الطلبة وتعزيز قيم الولاء والمواطنة، مبيناً ان الوزارة سيكون لها دور في انطلاقة هذه الاحتفالات خلال شهر فبراير المقبل والخاصة بمناسبة الاستقلال والتحرير.

http://www.moe.edu.kw/news/Pages/Details.aspx?id=173618




 

عدد الزوار2286449

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية