اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

فصل اختبارات الثاني عشر عن صفوف النقل.. قيد الدراسة !

20 فبراير، 2018

أعلن وكيل وزارة التربية الدكتور هيثم الأثري، أن أي قرار تتخذه الوزارة في شأن مواعيد اختبارات نهاية العام الدراسي للمرحلة الثانوية، سوف يخضع للدراسة ولن يؤثر على المنهج الدراسي أو مستوى التحصيل العلمي للطلبة، مؤكداً «سننظر إلى الآثار السلبية والإيجابية للقرار ونوقفه إلى مزيد من الدراسة إن استلزم الأمر».
وقال الأثري في تصريح للصحافيين، خلال حضوره أمس مؤتمر الروبوت، نيابة عن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، إن «القرار لا يزال تحت الدراسة وكان الهدف منه فصل اختبارات الصف الثاني عشر عن صفوف النقل الأخرى، وليس شهر رمضان المبارك»، مبيناً أن «مواعيد الاختبارات صادفت في هذا الشهر، ولن يطرأ عليها أي تغيير، دون دراسة تحدد إيجابيات القرار من سلبياته».
ومن الاختبارات إلى الروبوت، ذكر الأثري أن مؤتمر الروبوت هو الأول من نوعه يعقد بمشاركة دول خليجية وعربية، بما يتجاوز 500 طالب، وهو فرصة لهم للاطلاع على آخر المستجدات بتكنولوجيا الروبوت وفرصة أيضاً لتبادل الخبرات مع أشقائهم في الدول المجاورة لتنمية مواهبهم في هذا الجانب العلمي المهم.
وبين أن المؤتمر نشر ثقافة الروبوت حيث لدى وزارة التربية مجالات عدة للتعاون بهذا الشأن، وعلى رأسها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي، وهي مؤسسات نعتز معها لتنمية طلبتنا عبر مختلف الأنشطة والفعاليات.
وأكد أن حصول طلاب الكويت على خمس ميداليات في مسابقة Infomatrix التي أقيمت في العاصمة الرومانية بوخارست وحظيت بمشاركة 48 دولة و تمثلت بـ 600 طالب، وحصول الكويت في عامي 2016 و2017 على المركز الأول، يعد دليلاً واضحاً على دعم الوزارة للطلاب وتنمية مهاراتهم، إلى جانب أهمية تحقيق التعاون البناء بين المؤسسات العلمية والتعليمية، وخصوصاً فيما يتعلق بتبادل الخبرات والمعلومات.
وأضاف أن وزارة التربية آمنت بأهمية الأنشطة في تنمية مهارات الطلبة وتطوير إمكانياتهم، وبناءً على ذلك قام قطاع التنمية التربوية والأنشطة بإنشاء مركز الروبوت الكويتي، إيماناً منه بأهمية التكنولوجيا الحديثة والتقنيات العلمية في رفد عملية التعليم ومواكبة أحدث التطورات العلمية على مستوى العالم، وأضاف أن طلبة الكويت حصلوا على مراكز متقدمة في العديد من المسابقات العربية والعالمية، فجاءت هذه الإنجازات لتؤكد قدرة الإنسان الكويتي على الابتكار والإبداع والتفوق.
ومن جانبه، ذكر الوكيل المساعد للشؤون المالية يوسف النجار، أن مشاركة الطلاب في المسابقات والبطولات حققت العديد من المراكز المتقدمة وحصدت الميداليات التي تؤكد على قدرات الطلاب وإبداعاتهم في المجال العلمي، لافتا إلى دور الوزارة وقيادييها في دعم الطلاب وتوظيف طاقاتهم الإبداعية في كافة المجالات العلمية والتربوية.
وبدوره، قال مدير مركز الروبوت الكويتي سالم الكندري «15 عاماً مضت على نجاح هذا الصرح التربوي الذي عمل عليه أشخاص، آمنوا بالشباب وبعطائهم المتفاني في خدمة هذا الوطن، وكيف يمكن أن يكونوا مؤثرين وملهمين لأقرانهم».

http://www.alraimedia.com/Home/Details?id=ab13c466-1b28-4347-9ea3-287bde206359




 

عدد الزوار1916309

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية