اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

«المعلمين» خرَّجت نخبة تربوية طموحة بقدرات مهنية تؤهّلها للقيادة

13 مايو، 2018

أكد وكيل وزارة التربية بالانابة يوسف النجار، أهمية الدورات التدريبية التي تقيمها جمعية المعلمين الكويتية، لما لها من مردود ايجابي على العملية التعليمية وأهل الميدان، متمنياً استمرار تلك الدورات والتوسع فيها، والتي تساهم في الارتقاء بالمنظومة التربوية.
وأعرب النجار للصحافيين خلال حضوره، نيابة عن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي، حفل تخريج الدفعة العاشرة من اكاديمية اعداد القادة التابعة لجمعية المعلمين، عن بالغ شكره وتقديره لرئيس واعضاء مجلس الادارة على اقامة مثل هذه الدورات الهادفة.
من جهته، قال رئيس مجلس ادارة الجمعية مطيع العجمي، في كلمة له «يسعدني أن أرحب بكم وبحضوركم الكريم للاحتفال بتخريج الدفعة العاشرة من أكاديمية إعداد القادة، وهي الأكاديمية التي أخذت على عاتقها منذ سنوات، وبالتعاون مع عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الكويت، أن تكون مركزا متخصصا ومتميزا في التدريب والتأهيل القيادي، لتصل الى ما وصلت إليه من مكانة وتقدير، وبجهود مخلصة، وعطاءات كبيرة وواسعة بذلت وقدمت من قبل إداراتها وفرق عملها المتعاقبة والكوادر المتخصصة والمميزة التي عملت معها». 
واضاف العجمي «وما يدعو إلى الفخر والاعتزاز النخبة الطموحة من خريجي الأكاديمية، التي وضعت في نصب اعتبارها أن يكون لها من القدرات المهنية والتربوية، ما يؤهلها إلى القيادة، وبما يساهم في تحقيق طموحاتها وتطلعاتها المشروعة والمكتسبة، ووضعت في اعتبارها أيضا، أن العطاء لا يمكن أن يتوقف عند حدود معينة، أو في إطار ضيق».
وذكر ان «الأكاديمية واصلت تميزها هذا العام، من خلال دوراتها وفعالياتها الهادفة والثرية، وبمشاركة نخبة من المحاضرين والاختصاصيين»، مشددا على ان «الدور الذي تلعبه الأكاديمية، يأتي في إطار الخطوات الرائدة التي تسير عليها الجمعية، بما يتوافق مع رسالتها ودورها ومكانتها، وسعيها الدائم إلى تعزيز مسيرة التطوير والتنمية المهنية».
واضاف «في الوقت الذي أتقدم فيه بخالص التهنئة لإخواني وأخواتي الخريجين، لا بد من قول كلمة الحق في الجهود الكبيرة التي بذلت من قبل فريق العمل بالأكاديمية وكافة المحاضرين والجهات المشاركة، والقائمين على مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة الكويت لتعاونهم الكبير ودعمهم اللامحدود لتحقيق الأكاديمية لرسالتها وأهدافها».
من جانبه، ألقى كلمة المحتفى بهم الخريج سند مزيد الوعلان، حيث اشار فيها انه «خلال فترة فصلين قضيناهما مابين المعرفة والعلم، ممزوجة بالمرح، وجو مليء بالالفة، كنا فيه نسعى لهدف التعلم ونشر التطور، فوجدنا ماهو اسمى وابعد من ذلك، الا وهو القيم العالية والترابط الاخوي الذي يصعب ان نجد نظيره»، معربا عن بالغ شكره لكل من ساهم بانجاح هذا العام التدريبي الذي كان مميزا بكل تفاصيله.
http://www.alraimedia.com/Home/Details?id=ca21f75f-7e74-44ec-8ab0-f1dfa51ebeba




 

عدد الزوار1657586

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية