اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

«التربية»: استثناء «الخبرة» للمعلمين ببعض التخصصات

11 يوليو، 2018

كشفت مصادر مطلعة أن وزارة التربية استثنت شرط الخبرة في قبول المعلمين الجدد الراغبين في العمل بالسلك التعليمي، في تخصصي اللغتين الإنكليزية والفرنسية، كما تم تخفيض سنوات الخبرة لمواد العلوم المطلوبة بفروعها المختلفة، بحيث تكون سنة واحدة للتربوي، وسنتين لغير التربوي.

وقالت المصادر، لـ«الجريدة»، إن السبب الرئيسي في الاستثناءات وخفض سنوات الخبرة يرجع إلى قلة أعداد المتقدمين من التعاقدات المحلية في كل التخصصات المطلوبة حاليا.

وبينت أن الوكيلة المساعدة للتعليم العام فاطمة الكندري طلبت، في خطاب رسمي إلى القطاع الإداري، استثناء شرط الخبرة لجميع المتقدمين في تخصصي اللغتين الإنكليزية (ذكور) والفرنسية (ذكور)، حتى يتمكن القطاع من تحقيق الأعداد المطلوبة، إضافة إلى تخفيض سنوات الخبرة في التخصصات العلمية المطلوبة الأخرى.

وأكدت أنه نظرا لحاجة المدارس إلى أعضاء الهيئة التعليمية في مادتي اللغتين الإنكليزية والفرنسية للعام الدراسي المقبل 2018–2019 يتم استثناء شرط الخبرة، موضحة أن الاستثناء من شرط الخبرة يشمل غير الكويتيين والخليجيين والبدون.

من ناحية أخرى، أكدت المديرة العامة لمنطقة العاصمة التعليمية، بدرية الخالدي، بدء المنطقة بالاستعداد للعام الدراسي الجديد، من خلال وضع خطة لافتتاح المدارس الجديدة، موضحة أن المنطقة على موعد لتسلم 5 مبان مدرسية جديدة موزعة بين منطقتي القيروان وجابر الأحمد السكنيتيين.

وقالت الخالدي، في تصريح للصحافيين عقب حضورها حفل تكريم مراقبة المرحلة الابتدائية دلال الناهض، بمناسبة ترقيتها مديرة للشؤون التعليمية في منطقة حولي التعليمية أمس، أن المراقبة الناهض كانت شعلة من النشاط والتفاني في العمل، معربة عن صادق أمانيها بالتوفيق للمكرمة، ومشيدة في الوقت ذاته بعطائها وجهودها التي ساهمت في تميز العمل مع إخوانها المديرين والمراقبين خلال سنوات عملها في منطقة العاصمة.

وأضافت الخالدي أن الموظف المجتهد يحصد دائما نتيجة ما زرعه في سنوات عمله من إخلاص وتفان، مشيرة إلى أن الترقيات وضعت لتشجيع الموظفين على بذل الجهود والإخلاص في العمل لتكون هذه المزايا دافعا لهم للارتقاء بالعمل.

بدورها، عبرت الناهض عن سعادتها بهذا التكريم والإشادة، مثمنة خطوة مديرة المنطقة وجميع العاملين بهذا التكريم الذي يؤكد تميز المنطقة، وشاكرة جميع العاملين بها لما قاموا به من دعم خلال فترة عملها في المنطقة.

من جانبه، قال مراقب التعليم المتوسط علوي الظفيري، في كلمة نيابة عن العاملين، إن الناهض من الكوادر التربوية المتميزة، والتي كانت لا تدخر جهدا في مساعدة الجميع، وكانت مثالا راقيا في التعامل والعمل، متمنيا لها التوفيق في منصبها الجديد.
http://www.aljarida.com/articles/1531241225077583600/




 

عدد الزوار2163482

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية