اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

«التربية» تضع المناطق التعليمية تحت التدقيق المالي والمحاسبي

16 سبتمبر، 2018

وضعت وزارة التربية المناطق التعليمية تحت التدقيق المالي والمحاسبي، حيث شكل وكيل الوزارة الدكتور هيثم الأثري لجنة للقيام بالإشراف والمراجعة الدورية على النواحي المالية والحسابية بالإدارات والمناطق، برئاسة مراقب الميزانية والحسابات في الوزارة عبدالرحمن البراك وعضوية 9 موظفين حدد مهامهم في الإشراف المباشر والتفتيش الدوري على النواحي المالية والحسابية بجميع مدارس وزارة التربية على أعمال الصندوق المالي والمقصف المدرسي.
وشدد الأثري، في قرار أصدره، على ضرورة التأكد من قيام جميع المدارس بتطبيق القوانين والأنظمة والتعليمات ذات العلاقة بالصندوق المالي والمقصف المدرسي، وشرح وتوضيح الجوانب المالية المتعلقة بأعمال الصندوق المالي للقائمين عليه داخل المدارس، لتذليل العقبات والصعوبات التي تعترض العاملين بالوحدات المحاسبية بالمناطق التعليمية، إضافة إلى التدقيق على النفقات العامة والأمانات وكافة السلف والتأكد من صحة تسجيلها وصرفها وتصنيفها بالجهات المخصصة لها.
ودعا إلى التأكد من صحة الفواتير المقدمة لمعاملات سداد كل السلف ومراجعتها، والتأكد من صحتها لدى البائع وختم المدرسة والتأكد من تسجيل كل المعاملات المالية والمحاسبية في السجلات الخاصة بها، والتأكد من حفظ الوثائق والمستندات في أماكن آمنة، إضافة إلى التأكد من حسن انتظام العمل في جميع المدارس، بما يتفق مع الأحكام والقوانين والأنظمة النافذة وسلامة سير وسرعة إنجاز الأعمال المحاسبية والتدقيق على كشوف حسابات البنوك المحلية الخاصة بالصندوق المالي والمقصف المدرسي.
وبين أهمية إبداء الملاحظات على المخالفات المالية التي يتم اكتشافها خلال عملية التفتيش ورفعها إلى الجهات المختصة متضمنة المقترحات والتوصيات اللازمة، فيما حث على التعاون والتنسيق مع كافة المدارس، للتأكد من حسن القيام بالتفتيش الدوري مالياً ومحاسبياً، مشدداً على «ضرورة إلزام المدارس كافة بضرورة إقفال المعاملات قبل نهاية السنة المالية والرد على كافة الكتب التي ترد إلينا من جميع المدارس بخصوص أي معاملة تخص مدارس الوزارة ومتابعة النشرات على الأنظمة والقوانين الخاصة بقواعد الصندوق المالي وتزويد الموظفين بها والرقابة على كافة السلف ومتابعتها وتحديد نوعية وأوجه الصرف والتأكد من سلامة وقانونية طرق السداد خلال السنة المالية».
ورأى الأثري «ضرورة توفير المخصصات اللازمة للمدارس من سلف إضافية وكشافة وتجهيز المختبرات العلمية، وكذلك سلف المدارس المتميزة وسلف فصول الداون ومتابعتها والرقابة على سلف مراكز رعاية المتعلمين والسلف الدورية والكنترول ووضع تقرير شهري بنتائج الأعمال وعرضها على المسؤولين، مع اقتراح الحلول لكل ما يعترض أعمال اللجنة من صعوبات والمشاركة في إعداد كشوف المتابعة وعمل ومتابعة تسويات الصندوق المالي والمقصف المدرسي، حيث يكلف رئيس اللجنة بتزويد اللجنة الفنية لدراسة تشكيل فرق العمل واللجان بوزارة التربية بمحاضر الاجتماعات، على أن يثبت حضور الأعضاء الفعلي بالتوقيع على محاضر جلسات اللجان ورفع التقرير النهائي بأعمال اللجنة»، مبيناً أن هذا القرار يعمل بها اعتباراً من تاريخ صدوره وحتى نهاية السنة المالية في 31 مارس المقبل.

http://www.alraimedia.com/Home/Details?id=d93838f3-a9c8-4c45-b145-e179b9f28bba




 

عدد الزوار2296824

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية