اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

مدرسة الإخلاص الأفضل في تحدي القراءة

31 أكتوبر، 2018

تأكيداً لما نشرته القبس في عدد سابق، ناقش اجتماع مجلس المديرين العموميين للمناطق التعليمية إمكان فصل اختبارات الصف الثاني عشر عن بقية صفوف المرحلة الثانوية بعد نجاح التجربة خلال الفصل الدراسي الثاني من العام الماضي.
وانقسم أعضاء المجلس إلى فريقين الأول ينادي بفصل اختبارات الصف الثاني عشر عن صفوف النقل الأخرى، في حين يرى الفريق الآخر الإبقاء على المواعيد المحددة في التقويم الدراسي كما هي من دون تغيير، (تنطلق اختبارات المرحلة الثانوية كلها في الفترة المحددة لها سلفاً من 26 ديسمبر حتى 7 يناير المقبلين).
وعرض الفريق الأول في اجتماع ترأسه الوكيل المساعد للتعليم العام بالإنابة فهد الغيص أمس ويستكمل اليوم مبررات فصل الاختبارات، وأهمها تخفيف الضغط عن الكنترول المركزي للوزارة، وتوفير العدد الكافي من المصححين والملاحظين في لجان الاختبارات، وخلق حالة من الهدوء والتركيز للطلبة والهيئات التعليمية والإدارية.
وأشار الفريق الثاني إلى أن جميع المبررات المشار إليها عادية، ولا يمكن أن تشكل معضلة حيث حُددت اختبارات الصفوف الثانوية كلها في يوم واحد خلال العام الدراسي الفائت، ولم تحدث أي مشكلات، مبيناً أن انطلاقها في يوم واحد يوفر الجهد والوقت على العاملين في اللجان من رؤساء ومراقبين ومشرفين، وينهي أجواء الاختبارات في البيوت ولدى الأسر كافة في الوقت نفسه في غضون أسبوعين لا أكثر.
وفي إطار الإختبارات، كشف مصدر تربوي عن اتفاق مجلس المديرين العموميين على بنود اللائحة التفسيرية للائحة الغش الجديدة التي طُبقت نهاية العام الدراسي الفائت وقضت على كثير من السلبيات السائدة، ومنها تقنين حالة الغش إلى حد كبير وضبط عملية الاختبارات في المناطق التعليمية كلها.
وتوقع اعتماد اللائحة المشار إليها قريباً من قبل وزير التربية وزير التعليم العالي د. حامد العازمي محددة العقوبات محل الاختلاف بين رؤساء اللجان ومفسرة بنود اللائحة التي بها التباين في وجهات النظر، مؤكداً أنه بعد صدور اللائحة ستكون العقوبات واضحة وصريحة ولا محل للاجتهاد بها مهما كانت المخالفة.
من جانب آخر، حصدت الكويت جائزة أفضل مدرسة متميزة على مستوى الوطن العربي خلال مسابقة مشروع تحدي القراءة العربي في نسختها الثالثة المقامة في دبي، والبالغة قيمتها مليون درهم إماراتي، وذلك بفوز مدرسة الاخلاص الأهلية الكويتية بالمركز الأول من بين 52 ألف مدرسة في 44 دولة شاركت في المسابقة. وبهذه المناسبة، هنأ وزير التربية وزير التعليم العالي د. حامد العازمي الشعب الكويتي والأسرة التربوية بهذا الإنجاز الكبير.
إلى ذلك، رأى مدير عام منطقة الأحمدي التعليمية وليد العومي ان العمل التطوعي هو الركيزة الأساسية في بناء المجتمع، ولدوره أهمية كبرى في تنمية مواهب الطلبة وزرع الثقة بأنفسهم، واكتشاف الطاقات والقدرات الكامنة لديهم.
وقال العومي على هامش افتتاح ملتقى «رؤية مشرقة للعمل التطوعي في الكويت» ضمن فعاليات مشروع لجنة العمل التطوعي «بتطوعنا نبني مجتمعنا» ان العمل التطوعي يبرز إنسانية المجتمع ويدعم قيم التكافل الاجتماعي.
https://alqabas.com/597780




 

عدد الزوار2155574

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية