اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

«التربية» تُلقي كرة مواعيد الاختبارات وفصل الثاني عشر... في «الميدان»

1 نوفمبر، 2018

ألقت وزارة التربية بكرة تعديل مواعيد الاختبارات للفصل الأول، وفصل صفي العاشر والحادي عشر عن الثاني عشر، في ملعب الميدان التربوي، بعدما شدد وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي على ضرورة استطلاع آراء الميدان في هذا الشأن إمكانية تقديم الاختبارات للصفوف من الخامس إلى الحادي عشر، فيما يتم الإبقاء على مواعيد اختبارات الصف الثاني عشر دون تغيير في الفترة المحددة مسبقا من 26 ديسمبر إلى 7 يناير المقبلين.
وطلب العازمي، في اجتماع طارئ عقده أمس مع مديري المناطق التعليمية، استطلاع رأي الميدان التربوي وإعداد تقرير نهائي لحسم الامر، مشددا على ضرورة دراسة الموضوع من كافة الجوانب وإبداء الرأي النهائي لاتخاذ القرار المناسب في أسرع وقت ممكن نظرا لضيق الوقت. 
وأكد مصدر تربوي لـ«الراي» ان المناطق التعليمية ستقوم اليوم بعقد اجتماعات عدة مع مراقبي المراحل ومديري المدارس، وكذلك التواجيه الفنية لرصد ايجابيات وسلبيات توجه الوزارة، مع اخذ آرائهم في تقديم موعد الاختبارات بعين الاعتبار تمهيدا لرفع الامر الى الوزير. وقال المصدر ان حسم القرار في هذا الشأن سيكون خلال الاسبوع المقبل، بعد رفع تقرير نهائي الى الوزير عقب استطلاع رأي الميدان التربوي الذي اكد خلال الاجتماع حرصه على حسم الامر سريعا بما يخدم العملية التعليمية ويصب في مصلحة الطلبة.
في سياق ذي صلة، كلفت الإدارة العامة للتعليم الخاص في وزارة التربية، المدارس العربية الخاصة بإعداد نماذج اختبارات نهاية الفترة الدراسية الثانية، للعام الدراسي 2018- 2019 للصفوف من الخامس إلى التاسع، على أن تسلم بعد ذلك إلى التوجيه الفني لمراجعتها واعتمادها.
وبين مصدر تربوي لـ«الراي»، أن تعليمات مشددة وردت إلى المدارس بضرورة تسليم نماذج الاختبارات باليد، وعدم إرسالها بأي طريقة أخرى حفاظاً على سرية الاختبارات وخصوصيتها، مؤكداً أن اختبارات المرحلة الثانوية في المدارس العربية تكون موحدة في التعليم الحكومي والخاص، حيث تعد من قبل التوجيه الفني في الوزارة، وتنطلق في الموعد الذي تحدده الوزارة لكافة انواع التعليم الحكومي والخاص والتربية الخاصة والمعاهد الدينية وتعليم الكبار. 
وأوضح المصدر أن إجراءات الوزارة خلال فترة اختبارات منتصف العام الدراسي هي ذاتها لن تتغير، حيث عمليات التفتيش الذاتي على الطلبة لكبح جماح التقنيات التي تنتشر بمختلف أنواعها في المجلات الإعلانية دون رادع، مؤكداً استمرار الوزارة بحظر الهواتف داخل لجان الاختبارات سواء للطلبة أو للمعلمين أو للهيئات الإدارية. وأشار إلى ان التنسيق بين وزارات التربية والداخلية والتجارة، قائم لتعقب هذه السلبيات والحد منها قدر الإمكان، مستعرضاً آلية الاختبارات وسوف تبدأ اللجان أعمالها في تمام السابعة صباحاً بتسلم صناديق الاختبارات، بالتنسيق مع لجنة مختصة في الوزارة تقوم بتسليم الصناديق التي يتم فتحها في تمام الثامنة إلا ربعا، وتوزع على رؤساء اللجان وتفتح الأظرف في تمام الثامنة صباحاً. 
وأكد المصدر أن مقترح فصل اختبارات الثانوية العامة عن صفوف النقل لم يعتمد بعد من قبل مجلس مديري العموم، حيث يبحث قطاع التعليم العام مع مديري المناطق وموجهي العموم، ايجابيات وسلبيات هذا التوجه قبل إصدار أي قرار بذلك.
http://www.alraimedia.com/Home/Details?id=b659132b-ef8c-4ba8-91b0-7aa5989d8e2f




 

عدد الزوار2142944

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية