اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

تفتيش ذاتي لعاملي المطبعة السرية وتعهدات خطية بالمسؤولية إذا تسرّبت الاختبارات

19 مارس، 2019

وضعت وزارة التربية آخر اللمسات على اختبارات نهاية العام 2018 - 2019، حيث خلصت إلى إعدادها للصفوف العاشر والحادي عشر والثاني عشر بقسميه العلمي والأدبي والمعهد الديني، مع نسخ احتياطية لمواجهة أي ظروف استثنائية قد تحدث، فيما كشف مصدر تربوي لـ«الراي» أن عدداً كبيراً من الموجهين شاركوا في إعداد الاختبارات ووضع الأسئلة واختيارها، وفقاً للفروقات الفردية للطلبة. 
وطمأن المصدر الطلاب والطالبات وتحديداً طلبة الصف الثاني عشر، بأن الاختبارات في متناول الجميع ولا أسئلة تعقيدية كما في منتصف العام الدراسي، مشيراً إلى إعداد اختباري اللغة الإنكليزية والفيزياء بشكل أسهل من منتصف العام، وسيكونان في متناول الجميع.
وأكد المصدر أن العاملين في الكنترول الرئيسي للوزارة، باشروا عملهم رسمياً، حيث يترأس الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة فيصل المقصيد كنترول القسم الأدبي، يرافقه نائبان من مديري المناطق التعليمية، هما مديرة منطقة العاصمة بدرية الخالدي ومدير منطقة حولي منصور الظفيري، فيما يترأس الوكيل المساعد للشؤون الإدارية فهد الغيص كنترول القسم العلمي، يرافقه نائبان أيضاً هما مدير منطقة الجهراء وليد الغيث، ومدير منطقة مبارك الكبير منصور الديحاني، مبيناً أن الجميع يعمل تحت إشراف رئيس عام الامتحانات وكيل وزارة التربية الدكتور سعود الحربي.
وبين أن الوزارة خلصت إلى تحصين كنترولها، وبسط نوع من السرية على جميع الأعمال التي تدار بداخله، لضمان خصوصية الاختبارات وحفظها من التسرب، حيث اتخذت حزمة اجراءات لهذا الأمر، أهمها عدم السماح لأحد بدخول المطبعة المركزية إلا 3 أشخاص، هم وزير التربية ووكيل الوزارة ووكيل التعليم العام، وتطبيق التفتيش الذاتي على الداخلين والخارجين من عمال المطبعة مع منعهم من حمل أي هواتف أو أجهزة إلكترونية.
وأوضح أنه سيتم أخذ تعهدات خطية على كل عضو في المطبعة، بتحمل المسؤولية الإدارية والجنائية كاملة، في حال عدم الالتزام بآلية وضوابط خطة العمل أو إفشاء سرية الاختبارات، وأنه ليس لدى أي عضو ما يمنعه من العمل في المطبعة، بسبب تحقيقات سابقة أو تعليمات صادرة، بعدم المشاركة في أي أعمال تخص الامتحانات.
ولفت المصدر إلى أن تعليمات صدرت بضرورة الإشراف التام على توزيع صناديق الاختبارات ونظافة الغرف المستخدمة في التخزين وتأمينها، والتأكد من إجراءات الأمن والسلامة على الغرف، وضرورة ترصيص الصناديق جيداً بالسيم والرصاص والضاغط، على أن يشرف رئيس المطبعة على العمل بنفسه، ويقوم بتوزيع المهام والاختصاصات على جميع العاملين معه.
http://www.alraimedia.com/Home/Details?id=4183e2a7-fdba-4305-bb99-96787df23887




 

عدد الزوار3088718

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية