اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

المقصيد: كادر الوظائف التربوية المساندة لجذب العمالة الوطنية

14 مايو، 2019

اكد الوكيل المساعد للتنمية التربوية والانشطة فيصل المقصيد أن اقرار كادر الوظائف التربوية المساندة والذي يشمل التقنيات التربوية والمكتبات والانشطة التربوية والخدمة الاجتماعية والنفسية ومحضري العلوم جاء تفهما للاعباء الملقاة على عاتق شاغلي هذه المهن وبعد أن تمت ملاحظة العزوف الكبير من الكوادر الوطنية عن هذه الوظائف ما دفعنا للبحث عن توفير سبل جذبهم للعمل في هذه المهن.

وأشار المقصيد، في تصريح ادلى به المقصيد للصحافيين خلال حضوره حفل استقبال المهنئين الذي اقامته جمعية المعلمين إلى أن الوزارة بصدد وضع خطط تدريب وورش عمل لتطوير قدرات العاملين في هذه المجالات ورفع كفاءتهم من أجل خدمة الميدان التربوي بأفضل الطرق، معربا عن تهانيه لجميع شاغلي هذه المهن وأمانيه لهم بدوام التوفيق نحو تطوير العملية التعليمية إلى الأمام.

وقال خلال الحفل، الذي حضره من حشد من القيادات التربوية واهل الميدان، إن الوزارة تثمن مبادرة جمعية المعلمين ودعوتها الكريمة بشكل سنوي لتبادل التهاني بمناسبة الشهر الفضيل، وهي عادة سنوية جبلت عليها الاسرة التربوية في تبادل التهاني في المناسبات، مشيرا إلى ان الوزارة تقدر الدور الكبير الذي تقوم به الجمعية ومجلس ادارتها على جهودهم في المساهمة في تطوير المنظومة التعليمية.

من جانبه قال رئيس جمعية المعلمين الكويتية مطيع العجمي ان استقبال المهنئين بشهر رمضان المبارك هو عادة نحرص عليها بشكل سنوي نلتقي فيها مع القياديين والمعلمين واهل الميدان التربوي لتبادل التهاني بهذا الشهر الفضيل، وبهذه المناسبة نرفع اسمى ايات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الامير الشيخ صباح الاحمد وسمو ولي عهده الأمين والشعب الكويتي والمقيمين بهذه المناسبة العزيزة علينا جميعا.

وهنأ العجمي زملاءه شاغلي الوظائف التربوية المساندة اقرار كادرهم والذي طال انتظاره منذ سنوات طويلة مشيرا الى اننا حرصنا في جمعية المعلمين الكويتية على التوافق والتنسيق مع النقابات والجمعيات المهنية المعنية وبدعم من اعضاء مجلس الامة.

واستطرد قائلا: أمل أن يساهم هذا الكادر في تعزيز وجود اصحاب هذه المهن في الميدان التربوي وتوفير الحوافز التي تسهم في استقطاب المزيد من الكوادر الوطنية لخدم التعليم، لافتا إلى أن توفير البيئة المناسبة والدعم لهذه الفئة سينعكس ايجابا على اداء المعلمين والمعلمات في الميدان وهو ما نحرص عليه في الجمعية، مشيرا إلى أننا مهما اعطينا هذه الكوادر الوطنية سنكون مقصرين.

ودعا العجمي ادارة التنسيق في وزارة التربية إلى تحديد موعد عاجل لاختبارات الوظائف الاشرافية وخصوصا لبعض المراحل المقبلة على الاجازة الصيفية لاسيما أن عدم تحديد موعد الاختبارات يضع المعلمين والمعلمات في حالة من الضبابية وعدم وضوح الرؤية في تلك المواعيد، مطالبا بالحرص على ضرورة تقديم الاختبارات والاعلان عن موعدها في اقرب فرصة لتهيئة الاجواء المناسبة لاداء الاختبارات.

وأشار إلى ان تأخر نشرة الوظائف الاشرافية كان سببا في تأخر موعد الاختبارات لكن هذا التأخير يجب أن لا يدفع ثمنه المعلمين والمعلمات ولذلك نكرر دعوتنا لادارة التنسيق بسرعة تحديد مواعيد الاختبارات للوظائف الاشرافية التعليمية.

وطالب العجمي مسؤولي وزارة التربية وعلى راسهم وزير التربية د.حامد العازمي ووكيل الوزارة إلى النظر دوام الهيئة التعليمية والعاملين في المدارس وخاصة المراحل التي لا يوجد لديها مهام حاليا أو اختبارات وبالتالي نناشد الوزير إلى النظر إلى خصوصية وضع المدارس ورياض الاطفال ومراعاة ذلك بالنسبة للدوام خلال شهر رمضان خاصة مع بدء ارتفاع درجات الحرارة في الصيف وهو ما كان معمولا به في وقت سابق بالتنسيق بين المناطق التعليمية والمدارس.

كما شدد على أهمية عدم التعسف في تطبيق اللوائح اثناء الاختبارات مشيرا إلى وجود لائحة واضحة تحدد آلية التعامل مع التصرفات التي تصدر في قاعة الاختبارات وندعو إلى تطبيقها دون تعسف وهذا لا يعني السماح بالغش، واليوم الادارات المدرسية على قدر كبير من الوعي في تطبيق هذه اللوائح وفق ما صدر من الوزارة دون النظر إلى ما قد يحدث من امور فردية في بعض اللجان.
العازمي: الكادر مقترح من «التربية» والعناصر الوطنية دورها كبير بالتعليم

عبدالعزيز الفضلي

أعلن وزير التربية ووزير التعليم العالي د.حامد العازمي اعتماد مجلس الخدمة المدنية لكادر العاملين بالوظائف التربوية المساندة، مشيرا الى انه تمت الموافقة على المقترح الذي تقدم به وزير التربية لصرف كادر للعاملين بوزارة التربية بالوظائف التربوية المساندة.

وقال د.العازمي انه تمت مناقشة عدة مقترحات مقدمة بهذا الشأن من اللجنة التعليمية بمجلس الأمة ومن ديوان الخدمة المدنية ومن وزارة المالية، حيث تم في النهاية إقرار كادر للعاملين بالوظائف التربوية المساندة، معربا عن شكره وتقديره لمجلس الوزراء والحكومة الموقرة لتفهم أهمية دور هذه العناصر الوطنية وطبيعة عملها في المنظومة التعليمية والتي تشكل داعما كبيرا لعمل المعلمين في الميدان التربوي والمدارس.

كما أعرب الوزير العازمي عن شكره وتقديره لرئيس وأعضاء اللجنة التعليمية النائب د.عودة الرويعي والنائب د.محمد هادي الحويلة والنائب د.خليل عبدالله أبل والنائب أسامة الشاهين والنائب يوسف صالح الفضالة على جهودهم وعملهم الدؤوب من اجل الخروج بهذه المزايا المالية التي ستنعكس دون أدنى شك بشكل إيجابي على المسيرة التعليمية في البلاد.
https://www.alanba.com.kw/ar/kuwait-news/education/902377/15-05-2019




 

عدد الزوار4167154

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية