اسم الفعالية

Location here

المحمد: «النجاة» حريصة على تخريج متفوقين علمياً متميزين قيمياً وأخلاقياً

9 يونيو، 2019

قال المدير العام لمدارس النجاة عبدالعزيز المحمد إن مدارس النجاة لا تدخر وسعا في تذليل كل العقبات وتسخير جميع الإمكانات المتاحة لأبنائنا المتعلمين والمتعلمات في سبيل رفعة العلم، ودعمهم حتى يحققوا ما يصبون إليه لنيل الدرجات العليا، لافتا إلى حرص الإدارة العامة لمدارس النجاة على جملة من الأهداف السامية والتي تأتي في مقدمتها التفوق والتميز العلمي لمدارس النجاة على مستوى الكويت، وثانيها التميز القيمي والأخلاقي.

جاء ذلك على هامش إفطار جماعي أقامته الإدارة العامة لمدارس النجاة على شرف أبنائها المتفوقين والمتفوقات في الثانوية العامة، إذ نجحت مدارس النجاة في تحقيق مراكز متقدمة من حيث عدد المتفوقين، فضلا عن حصول أحد أبنائها الطالب علاء الفراج على المركز الأول في القسم العلمي على مستوى مدارس الكويت بنسبة 100%.

وأكد المحمد حرص الإدارة على تقديم خدمة تعليمية متميزة لا تقوم على الربح لأبنائنا المتعلمين بما ينسجم مع رسالة النجاة، وتقديم كل سبل الدعم والمعنوي والنفسي لهم خلال فترة الاختبارات، مستشهدا في ذلك على الدور الذي قدمته وحدة الإرشاد النفسي بالمدارس من خلال تدشين جملة من الخدمات في مقدمتها التواصل مع الطلبة مباشرة وأولياء أمورهم لبث روح الطمأنينة وتزويدهم باستراتيجيات تربوية للتعامل مع الضغوط النفسية، كما يتم التواصل مع أولياء الأمور بصورة مستمرة لتذليل الصعوبات التي تواجه المتفوق والمساهمة والدفع نحو الراحة النفسية والتكيف الاجتماعي للمتفوق، بالإضافة إلى تدشين الخط الساخن لاستقبال الاتصالات من المتعلمين بهدف حل المشكلات المتعلقة بضعف القدرة على التركيز، وقلق الاختبارات، وكيفية التغلب على النسيان. كما أشار إلى دور الأسرة الكبير وفضلها في حصول الفائقين على التميز والنجاح، لما بذلوه من جهد لتهيئة الأجواء المناسبة لأبنائهم، بالإضافة إلى تحملهم الصعوبات في سبيل توفير كل ما ييسر على أبنائهم، مشيدا بدور الطلبة المتفوقين في تطبيق توجيهات صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد، حين قال سموه: «إن على شبابنا أن يكونوا أكثر وعيا ونضجا في تكوين قناعاتهم، وأن يكسروا أوقاتهم ويسخروا طاقاتهم لطلب العلم والتزود بالمعارف وعلوم العصر وأداء أعمالهم ومسؤولياتهم بكل تفان وإخلاص».

وفي ختام كلمته، توجه المحمد بجزيل الشكر والتقدير للقائمين على مدارس النجاة ابتداء من مجلس إدارة الجمعية ممثلة برئيسها وأعضائها الكرام ومدير عام جمعية النجاة د.محمد الأنصاري، وكافة العاملين بمدارس النجاة من إداريين ومعلمين وفنيين وغيرهم على جهودهم المتواصلة لرفعة مدارسنا ولما يقدموه من دعم مادي ومعنوي لتحقق ما تهدف إليه مدارس النجاة، كما تقدم بالشكر الجزيل لأبنائه الفائقين وأولياء أمورهم، متمنيا لهم المزيد من النجاح والتوفيق في حياتهم المستقبلية.

من جانبه، أكد نائب المدير العام للخدمات المساندة محمد الكندري حرص مدارس النجاة بشكل دائم على مواكبة المستجدات العالمية لتحقيق الريادة والتميز، وأضاف أن مدارس النجاة لا تدخر جهدا في اختيار أفضل المعلمين والإدارات المدرسية لتحقيق تلك الأهداف، مع الحرص على توفير الأجواء التربوية الملائمة لتحصيل أفضل النتائج العلمية، مشيرا إلى أن الإدارة العامة لمدارس النجاة وضعت خطة طموحة للارتقاء بمدارسها وتطويرها وتحديثها لتكون أفضل المدارس العربية في الكويت. بدورها، أكدت مدير إدارة التطوير المهني والتعليمي بمدارس النجاة د.هند الرباح أن الإدارة تبنت مفهوما نموذجيا متطورا للتطوير المهني المحترف، ودعمه من خلال بناء منظومة فاعلة للتطوير المهني والتعليمي، وذلك بهدف الارتقاء النوعي بمستوى أداء المعلم والقيادة التعليمية لتنظيم عمليات التطوير المهني وفق منهجية علمية فاعلة، لضمان حدوث نمو مهني مستمر يستند إلى معايير عالمية ومهنية محددة ويلبي احتياجات المدرسة كمجتمع مهني تعليمي ويحقق مستوى عال من التحصيل القيمي والمعرفي لدى المتعلمين.

وتابعت أن مدارس النجاة تبنت العديد من الأنظمة الجديدة والمتطورة كنظام الانضباط المدرسي الإيجابي، ونظام الدعم المدرسي «المثابرون»، ونظام الإثراء التعليمي، والمنهج القيمي المتعلق بإدراك أهمية أنفسنا كأفراد وعلاقتنا بالآخرين والمجتمع والبيئة التي نعيش فيها.
https://www.alanba.com.kw/ar/kuwait-news/education/906968/09-06-2019




 

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية