اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

جمعية المعلمين تنفي أي خصم لبدلات التدريس

19 نوفمبر، 2015

 

في اتصال مباشر لها مع الوكيل النجار ولقاء مع الوكيلة الكندري

جمعية المعلمين تنفي وجود أي خصم لبدلات التدريس وترفع مذكرة حول معالجة قضية معلمات رياض الأطفال

العجمي :  النجار أكد عدم وجود أي خصم وحرصه في المحافظة على حقوق المعلمين

المغري : الكندري أبدت تفهمها لمطالب معلمات رياض الأطفال  

 

نفى أمين سر جمعية المعلمين الكويتية مطيع العجمي وجود أي جدل حول ما تردد من وقف بدل التدريس للمعلمين في الإجازات الصيفية مشيرا أن موضوع بدل التدريس تم حسمه بشكل نهائي طبقا للكتاب الصادر عن رئيس ديوان الخدمة المدنية عبدالعزيز عبدالله الزبن في 3 مايو 2012 والموجه إلى وكيل وزارة التربية وجاء فيه :

إشارة إلى القانون رقم ( 28/2011 ) بشأن بدلات ومكافآت أعضاء الهيئة التعليمية الكويتيين بوزارة التربية ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وإلحاقا بكتابنا رقم ( م . خ . م /54/19/2012 ) المؤرخ 20/2/2012 بشأن تطبيق أحكام القانون رقم ( 28/2011 ) المشار إليه نود الإحاطة بأنه بالاتفاق مع إدارة الفتوى والتشريع فقد تقرر الآتي :

 1 – صرف مكافأة الاستحقاق بناء على اجمالي مدة الخدمة دون اشتراط أن تكون هذه المدة قد قضيت في مجال التعليم طالما كانت هذه المدد مغطاة من الناحية التأمينية .

2 – صرف مكافأة المؤهل العلمي وبدل التخصص النادر وبدل التدريس أثناء فترة الإجازة الدورية ( العطلة الصيفية ) مع استبعادها من المرتب عند حساب مكافأة الاستحقاق .

وذكر العجمي أن الجمعية على تواصل دائم مع الوكيل المساعد للشؤون المالية في وزارة التربية يوسف النجار والذي أكد له من خلال اتصال هاتفي مباشر التزام الوزارة الكامل في الحفاظ على حقوق المعلمين ومكتسباتهم وفقا لما جاء في القانون 28/2011 الخاص بكادر المعلمين وعدم صدور أي قرار أو توجه بخصم أي بدل من البدلات الواردة في القانون , كما نفى نفيا قاطعا وجود خصم لبدلات المعلمين أثناء الإجازة الصيفية وإن لدى ديوان المحاسبة لديه بعض الملاحظات والمعنية بمسائل محددة سيتم الرد عليها من قبل القطاعات المعنية في وزارة التربية .

من جانب آخر أشادت الجمعية بالتفهم الإيجابي الكبير الذي أبدته الوكيلة المساعدة للتعليم العام فاطمة الكندري حول ما جاء في المذكرة التي رفعتها الجمعية وتضمنت مقترحات لمعالجة قضية معلمات رياض الأطفال وإيجاد الحلول المناسبة لتحقيق مطالبهن .

وذكر عضو مجلس إدارة الجمعية ورئيس لجنة قضايا المعلمين سلطان المغري أن وفدا من مجلس الإدارة ضم إلى جانبه رئيس الجمعية وليد الحساوي وأعضاء مجلس الإدارة د . منى القطان وعبدالحميد الخالدي وعايض السبيعي التقى مؤخرا بالوكيلة الكندري وتمت مناقشة قضية معلمات رياض الأطفال ومطالبهن في الوقت الذي أبدت فيه التفهم الكامل لهذه القضايا مع إبداء ملاحظاتها لبعض هذه المطالب بشفافية كاملة في الوقت الذي حرصت فيه على إصدار تعميم بعدم تكليف المعلمات أو المتعلمين وأولياء أمورهم بما ليس مفروضا عليهم من متطلبات .

وكشف المغري النقاب عن المذكرة التي رفعها مجلس إدارة الجمعية إلى الوكيلة الكندري خلال اللقاء والتي جاء فيها :

  بداية نتوجه إليكم بالشكر والتقدير على حرصكم الدائم والتواصل المستمر في جميع القضايا التربوية التي تهم الميدان التربوي وتواصلكم الدائم معنا لنساهم سويا في تقدم العلمية التربوية والتعليمية بالبلاد. وانطلاقا من الدور التكاملي بين وزارة التربية وجمعية المعلمين الكويتية في حل القضايا التربوية التي تواجه أهل الميدان وتؤثر على العملية التربوية والتعليمية بالبلاد، وانطلاق من حرص مكتب قضايا المعلم التابع لجمعية المعلمين الكويتية على نقل ما يرد إليها من شكاوى وقضايا إلى شخصكم الكريم، ومن أهم تلك القضايا هي " مشكلة معلمات رياض الأطفال" .

 فلا يخفى عليكم أن طبيعة العمل في مرحلة رياض الأطفال لها طابعها الخاص والاستثنائي ، ولها أهميتها ومتطلباتها ، وما يتضمنها من مهام تقع على عاتق معلمات رياض الأطفال سواء في عملية التعليم الصفية واللاصفية ، ومسؤولية مباشرة عن أمن وسلامة الأطفال خلال اليوم ، إلى جانب المناوبة ، والأنشطة الفردية والجماعية الذي يتطلب وجود المعلمة بالفصل ، يليه النشاط الجماعي على مستوى الروضة ، ومن ثم العمل الجماعي (الحلقة) ، حيث يتم تحقيق الأهداف التربوية التي تشترك فيها أكثر من معلمة ، وكذلك على مسؤولية الإشراف على الأطفال في (الفرصة، والواجبات المطلوبة من المعلمة خلال هذه الفرصة والتي تتمثل في غسيل الأيدي ، الفطور ، غسيل الأيدي والأسنان، وتبدأ مرحلة الفترة الثانية حيث العمل بالأركان وضرورة تواجد المعلمة مع أطفالها ويليها الإشراف على (الوجبة الخفيفة)، ومن ثم الفترة الثالثة الأنشطة اللا صفية، وكل ما سبق ذكره لا يمنح المعلمة فترة راحة لاسترجاع نشاطها البدني والذهني ، فمن بداية الدوام المدرسي حتى الفترة الرابعة (الانصراف) تقع ضمن مهامها.

 ونضيف على ذلك ، فإن غياب إحدى المعلمات سيحدث دون أدنى شك ربكة واسعة في العمل، حيث يناط جميع ما سبق من أعمال بالمعلمة الموجودة والمحافظة على الدوام والملتزمة بالنظام المدرسي والحريصة على أداء رسالتها

 ومن منطلق حرص جمعية المعلمين الكويتية على  توفير المناخ التربوي المناسب لتأمين سير العملية التعليمية وخططها في مرحلة رياض الأطفال فإننا نتقدم إليكم بمجموعة من المقترحات التي تتماشي مع متطلبات ورؤية الميدان التربوي وتطلعاته، وهي على النحو التالي :

تفعيل اللجنة التنسيقية :

إعادة تفعيل اللجنة التنسيقية بين وزارة التربية وجمعية المعلمين الكويتية للمساهمة في معالجة القضايا التربوية العالقة بالميدان التربوي والتي من ضمنها مرحلة رياض الأطفال .

توزيع الجدول المدرسي لمعلمات رياض الأطفال :

-          تفعيل الكتاب الصادر من مكتب الوكيل المساعد للتعليم العام رقم (وت وت / 497) والخاص بخطة توزيع الجدول المدرسي وفق الأعداد المتوفرة من الكوادر التعليمية برياض الأطفال ويكون مقتصر تنفيذه على الفصول التي يقوم بتدريسها (4) معلمات وما فوق . –

-           إلغاء المشتركات في الفصول التي يوجد بها أقل من (4) معلمات .

الاستئذان :

إصدار نشرة من مكتب الوكيل المساعد للتعليم العام  تتضمن الالتزام بضوابط ولوائح ديوان الخدمة المدنية الخاصة بالاستئذان (الفرع الثالث) مادة (26) والتي تنص على : " يختص الرئيس المباشر بالتصريح للموظف بالاستئذان من الدوام، وإخطار الجهة المشرفة على الدوام بذلك بما لا يتجاوز أربع مرات في الشهر، ولعدد الساعات التي يقدرها الرئيس المباشر في كل مرة بما يتلاءم مع الأسباب اليت يبديها الموظف وبما لا يزيد عن أثنى عشر ساعة شهريا، ويجوز أن يكون هذا التصريح عند بداية الدوام الرسمي أو أثنائه أو حتى نهايته مع ما يستلزم ذلك من الإعفاء من التوقيع شريطة أن يتم التوقيع إما عند الحضور أو عند الانصراف حسب الأحوال .

المنهج الجديد لمرحلة رياض الأطفال :

الالتزام بتدريس المنهج الجديد لرياض الأطفال والذي يشمل على تدريس مواد ( الرياضيات – اللغة العربية – اللغة الإنجليزية ) والسعي إلى عدم وجود تباين واختلاف في تطبيق تدريس المنهج الجديد في المناطق التعليمية بعد أن تم ملاحظة أن بعض مدارس رياض الأطفال لا تطبق المنهج الجديد 

ميزانية الأنشطة :

-           تفعيل نشرة وكيل وزارة التربية بتاريخ 8 نوفمبر 2015م رقم (وت وت / 642702) بخصوص عدم تكليف المعلمين أو المتعلمين أو أولياء الأمور في جميع المدارس بما ليس مفروضا عليهم من متطلبات .

-          زيادة الميزانية الخاصة بمرحلة رياض الأطفال لمواجهة غلاء الأسعار في جميع المتطلبات التي تحتاجها المرحلة في الأنشطة الخاصة بها مع إعادة صياغة الميزانية  الخاصة بمدارس مرحلة رياض الأطفال لتتناسب مع الكثافة الطلابية واحتياجاتهم.

المشتركات :

إلغاء المشتركات في المطعم ( لتوفر مجهزات الخدمة ) وفترة الانصراف واللاصفية .

تقليل الفعاليات :

تقليل الفعاليات والأنشطة التي توجد في مرحلة رياض الأطفال لإرهاقها ميزانية الروضة وأعباء ومجهود مضاعف على المعلمات نظرا لانشغالهم بالتدريب في تلك الفعاليات التي تأتي غير مناسبة للمرحلة العمرية لطلبة مرحلة رياض الأطفال .

إعادة توزيع المعلمات :

إعادة توزيع المعلمات بين الرياض لحل مشكلة نقص المعلمات في بعض الرياض وتكدسهن في رياض أخرى .

آملين دراسة المقترحات ووضعها موضع الاهتمام والتي تنبع وتتماشى مع متطلبات الواقع التربوي وتطلعات ورؤية أهل الميدان ، وأننا على ثقة كاملة باهتمامكم المعهود ولما نسعى إليه من حرص كامل في نقل رؤى وقضايا أهل الميدان ومطالبهم الموضوعية والمشروعة لمعالجتها شاكرين لكم حسن تعاونكم الدائم معنا، وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير . رئيس جمعية المعلمين الكويتية وليد إبراهيم الحساوي .




 

عدد الزوار1154107

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية