اسم الفعالية

Location here

آخر الأخبار

انطلاق ملتقى «التعليم مسيرة حياة» اليوم بتنظيم من شركة NoufEXPO

7 مايو، 2018

تنطلق الدورة الأولى من «ملتقى الكويت للتعليم» في تمام الساعة التاسعة والنصف من صباح اليوم الاثنين، بحفل رسمي في قاعة التاج بفندق ومركز مؤتمرات ميلينيوم الكويت، تحت رعاية وزير التربية ووزير التعليم العالي د.حامد العازمي ويلقي كلمته نيابة عنه وكيل وزارة التعليم العالي د.صبيح المخيزيم إيذانا بانطلاق أعمال الملتقى.

وأعلن مصدر مسؤول في شركة NoufEXPO أن رعاية الوزير د.حامد العازمي للملتقى تأتي تجسيدا لاهتمام القيادة السياسية في الكويت وحكومتها الرشيدة بالتربية والتعليم اللذين كانا دوما محط اهتمام المسؤولين في الكويت، مضيفا، ينعقد «ملتقى الكويت للتعليم» بتنظيم من شركة NoufEXPO بالتعاون مع وزارة التربية ووزارة التعليم العالي وجامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، وهي الجهات التي تمثل مؤسسات التعليم الرسمي في الكويت والتي ترسم استراتيجياتها في هذا المجال.

وأضاف المصدر: لا تقتصر تحديات العملية التعليمية اليوم على مواجهة القدرات المتطورة التي يتمتع بها الجيل الجديد، بل يجب أن يواكب تلك العملية تطوير آفاق الريادة والابتكار والبحث العلمي الذي توفره التكنولوجيا الحديثة لتبقى الدول والمجتمعات قادرة على الحضور والمنافسة عالميا في مختلف المجالات، وبالحد الأدنى قادرة على الاستفادة من تطور مجالات الخدمات مثل التعليم والصحة والبنى التحتية والاتصالات والترفيه والنقل وغيرها، وتلقي ثورة المعلوماتية التي يشهدها عصرنا الحاضر المزيد من العبء على المؤسسات التعليمية من مدارس وجامعات ومعاهد في مختلف المراحل والتخصصات، بل إن التحديات المحيطة بالعملية التربوية والعلمية طالت الأهل أنفسهم لمجاراة التطور الذي يمر به أولادهم منذ مراحل وعيهم الأولى بفعل وسائل التواصل مع العالم الخارجي من حولهم والتي توفرها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة، فالعالم الذي يطل عليه الطفل اليوم أضحى أكبر من عالم الأمس الذي اقتصر على البيت والمحيط القريب أول الأمر وتعداه إلى المدرسة لاحقا، وأصبح لزاما على الأهل والمدرسة والمحيط القريب والمجتمع ككل التكيف مع الأفق الواسع الذي يتمتع به الأطفال في مراحلهم الأولى واللاحقة، وسوف يتناول الملتقى واقع التعليم في الكويت من نواحيه كافة، ويستعرض الإنجازات والتحديات، وما تقوم به الجهات المعنية في تطوير تقنياتها وإمكانياتها الفنية وأجهزتها البشرية لتحقق أهدافها المنشودة، وكذلك لعرض برامجها التعليمية بمراحلها المختلفة.

وأشار المصدر في NoufEXPO إلى برنامج عمل الملتقى والحفل الافتتاحي، مبينا ان الحفل سيبدأ بالسلام الوطني للكويت تعقبه تلاوة من الذكر الحكيم لتتوالى بعدها الكلمات الافتتاحية، وتستهل بكلمة راعي الملتقى التي يلقيها 
وكيل وزارة التعليم العالي د.صبيح المخيزيم نيابة عن وزير التربية ووزير التعليم العالي، ثم يلقي مدير عام شركة «نوف إكسبو» يوسف خالد المرزوق كلمة الشركة المنظمة للملتقـى، ويلقـي مدير عام المبيعات والعمليات الدولية لقطاع التعليم في شركة ميكروسوفت مارك إيست كلمته الافتتاحية، وتختتم الكلمات الافتتاحية بكلمة عميد كلية التربية ورئيس اللجنة العلمية للملتقى أ.د.بدر العمر الذي كان له دور كبير في وضع البرنامج العلمي للملتقى وجدول أعماله، وتلي الحفل الافتتاحي حلقة نقاشية رئيسية تتناول موضوع مستقبل التعليم في عصر مجتمع المعلوماتية، ويشارك في هذه الحلقة التي يترأسها وكيل وزارة التربية أ.د.هيثم الأثري كل من عميد كلية التربية بجامعة الكويت أ.د.بدر العمر، ورئيس الجامعة العربية المفتوحة أ.د. محمد بن ابراهيم الزكري، ورئيس جامعة المنوفية بجمهورية مصر العربية أ.د.معوض الخولي، ورئيس كلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا البروفيسور خالد البقاعين، ونائب رئيس تحرير جريدة الأخبار ومدير قطاع التعليم بمؤسسة أخبار اليوم في جمهورية مصر العربية رفعت فياض، والمدير الإقليمي لقطاع التعليم الحكومي بشركة ميكروسوفت الخليج أحمد أمين عاشور.

كما يتضمن الملتقى تقديم عدة أوراق عمل تختص بأساليب تطوير التعليم في العصر الحاضر منها «أثر استخدام تقنية جيكسو - بانوراما الفصل - في تعزيز دور المدرب أو المدرس في التعليم» تلقيها م.هدى محمد حسن الزيد والتي تشغل منصب مدرب متخصص بمعهد التمريض في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، ويقدم رئيس جامعة المنوفية بجمهورية مصر العربية أ.د.معوض الخولي ورقة عمل بعنوان «طرح الأفكار الجديدة المتعلقة بمفهوم ورسالة التعليم في ظل التطورات التكنولوجية الحديثة»، أما رئيس نادي المستشارين المحترفين د.جاسم محمد الفهد فتتناول ورقة عمله موضوع «آلية تصميم منهج تعليمي فعال ومواكب لحاجة السوق ضمن دراسة حالة تطوير منهج إعداد الباحثين»، ويساهم نائب الرئيس والمدير التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بشركة كليراتك الكندية هاني محمد المهنا بورقة عمل تحت عنوان «التغيير الأمثل لمنهجية وماهية التعليم في الكويت الجديدة».

وتعليقا على معرض الجامعات المصاحب للملتقى، أعرب المصدر عن سعادته بالإقبال الذي لقيه المعرض من أعرق الجامعات في الكويت وجمهورية مصر العربية، ويستضيف الملتقى أجنحة لكل من جامعة القاهرة وجامعة أسوان وجامعة بنها وجامعة المنوفية وجامعة طنطا وجامعة السادات وجامعة قناة السويس وجامعة 6 أكتوبر من جمهورية مصر العربية، وتشارك مؤسسة أخبار اليوم بجناح خاص وهي التي تولت أعمال التسويق للملتقى في جمهورية مصر العربية، ومن الكويت تشارك كل من الجامعة العربية المفتوحة- فرع الكويت، وكلية الجونكوين الكندية وكلية الكويت للعلوم والتكنولوجيا وكلية تكنولوجيا الطيران ومكتب جلوب للتدريب ونادي المستشارين المحترفين، وتسعى الجامعات المشاركة لاستقطاب خريجي الثانوية العامة بالكويت للعام الدراسي القادم 2018-2019، وتجدر الإشارة إلى أن ساعات المعرض المصاحب للملتقى تمتد على مدى ثلاثة أيام من 7 إلى 9 مايو على فترتين، صباحية من الساعة التاسعة صباحا إلى الثانية بعد الظهر، وفترة مسائية من الساعة الخامسة إلى التاسعة مساء، والدعوة موجهة لجميع طلبة الثانوية العامة في المدارس العامة والخاصة وأولياء أمورهم لزيارة أجنحة الجامعات المشاركة والاطلاع على فرص دراستهم الجامعية المستقبلية.

وزاد المصدر بأن الملتقى يهدف إلى طرح الأفكار الجديدة المتعلقة بمفهوم ورسالة العملية التعليمية في ظل التطورات التكنولوجية الحديثة والاستفادة من تجارب الدول الأخرى والمتخصصين في تطوير وتحديث أنظمتهم التعليمية والاطلاع على التقنيات والأساليب التربوية والتعليمية الحديثة وكيفية الاستفادة منها في تطوير العملية التربوية في المدارس والجامعات بالكويت، كما يهدف إلى عرض المناهج والمحتوى العلمي والوسائل التعليمية الحديثة التي تقوم مراكز الأبحاث أو المؤسسات والشركات المعنية بتطويرها، ومساعدة الطلاب على اختيار مدارسهم أو جامعاتهم المستقبلية من خلال اللقاء المباشر مع القائمين على تلك المؤسسات التربوية، ونأمل أن يطلق الملتقى نهضة تربوية شاملة تتناول مجمل منطلقات العملية التربوية في الكويت وصولا لتفعيل روح الابتكار والمبادرة والريادة بين جيل الشباب للمساهمة ببناء كويت المستقبل.
http://www.alanba.com.kw/ar/kuwait-news/education/831082/07-05-2018




 

عدد الزوار1913837

جميع الحقوق محفوظة لجمعية المعلمين الكويتية © 2015

النشرة الاخبارية